أعمال الطرقمعلومات إنشائية‏معلومات تهمك

8 عيوب لطبقات الرصف الاسفلتى وحلها

1-النزف
إن السطـح الأسود المشـع هو نتيجـة انتقال الإسفلت السائل إلى سطح طبقة الإسفلت، وهذه النتيجة تعني خسارة (ضياع) لمعامل الاحتكاك مما يؤثر على السلامة المرورية.
السبب:زيادة عالية في المحتوى الإسفلتي.
الحل:الإزالة أو التبديل لكامل طبقات الرصف .
التصميم المناسب والتنفيذ المناسب والتصريف المناسب

2-تشققات الإجهاد
متشبعة تشبه جلد التمساح تعني إن الرصف المجهد يكون سببه مرور شاحنات ثقيلة
السبب:السمك الغير كافي ، الضرر التراكمي المستمر، تقادم الرصف وسوء تصريف مياه الأمطار .
الحل:إن الشقوق تشير إلى فشل في بنية الإسفلت، والمطلوب إصلاح كامل طبقات الرصف، أو وضع طبقات سطحية سميكة .
الحل بإستخدام تصميم إنشائي جيد ووضع تصريف مياه صحي مناسب وكافي .
معالجة الإسفلت فور إستهلاكه زمنياً
وضع طبقات تغطية إنشائية في الوقت المناسب للزيادة من قوة ثبات الإسفلت .
إن الإسفلت المعدل بالبوليمر قد أثبت فعاليته في هذه الحالة من الأنواع المذكورة
.

3-التشققات الطولية

التشققات الطولية إن التشقق في إتجاه تدفق السيل ، هو عادة في حافة المسير
إن الإجهاد الذي يتعرض له الإسفلت بسبب الشاحنات وخاصة الناتج من ضغط عجلات الشاحنات والحالة الغير مستقرة لطبقة الأساس الحبيبي والتنفيذ الغير جيد .
الحل:هناك عدة خيارات متاحة تعتمد على شدة التشقق والحالة الإنشائية للرصف بالنسبة للتشققات الرفيعة الأمر الأكثر أهمية هو منع الرطوبة من الوصول إلى الطبقات التحتية وتؤثر على استقرارها

الأكثر شدة تشير إلى مشكلة كبيرة في جسم الطريق .
يكون الحل باستخدام السمك والمواد ذات التصميم الجيد في البناء وأيضاً بإجراء صيانة وقائية لزيادة قوة الإسفلت واستخدام البوليمر المعدل .

 4-الحفر

 تتشكل الفجوات ( الحفر ) لعدد من العوامل ، ولكنها بالعادة تتشكل عندما تصل المياه إلى الشقوق وتتسبب في تخريب البنية الداخلية . و تظهر عادة عندما يتعرض الإسفلت للرطوبة في أوائل فصل الخريف .
السبب:البنية الضعيفة – الضرر التراكمي –
القساوة بسبب الاستهلاك – سوء تصريف مياه الأمطار.
الحل:يجب إثبات الحالة التي سببت المشكلة .
الجودة في التصميم الإنشائي ، المواد والتنفيذ.
تصريف مناسب لمياه الأمطار.
توضع طبقات تغطية إنشائية لكي تزيد من قوة الرصف

5-تفتت سطح الرصف
إن المواد الرخوة غير المتماسكة وهي بالعادة الحصويات والتي تتفكك من السطح أو من حواف طبقة الإسفلت متسببة في انخفاض السطح والذي يمتلأ بالرطوبة( الماء ) ويسبب رخاوة( تفكك ) رابط الحصويات .
السبب:خلاط الإسفلت غير قادر على جعل الحصويات تتماسك في مكان الخلط ، وتفصل الخليط خلال بناء الخلطة ( المزج ) وبالتالي خلطة غير محكمة ، والخلاط مستهلك فنياً ( قديم ).
الحل:إذا كانت الحالة ظاهرية ، فإن معالجة السطح سوف تحل المشكلة. وإذا كان سوء تصريف المياه هو السبب فيجب معالجته.، نظافة الزلط ووسائل نقل المواد
معالجة شبكة التصريف للمياه، استخدام إضافات منع.

6-تشققات الانعكاس
التشققات التي تنتج من الإسفلت القديم والتي تنعكس عبر طبقة التغطية الجديدة.
السبب:- وجود التشققات
– حركة طبقة أساس الطريق.
الحل:وضع طبقات متداخلة من العازل مع طبقات الإسفلت بشكل نسيج.
استخدام الشبك نوع الأليف الزجاجية.
إزالة الطبقة القديمة قبل وضع الطبقة الجديدة من الإسفلت (قشط).

7-التخدد
التشوه الدائم لطبقات الإسفلت ( التخدد ) في مسار العجلات .
هذه الحالات أكثر شيوعاً في تقاطعات الطرق الخدمية ومواقف الشاحنات
السبب:حمولات ثقيلة، توقفات مستمرة للشاحنات، مواد زلطية رديئة، حساسية الإسفلت للحرارة، ضعف الخلطة، الرطوبة.
الحل:في حال استمرار تخدد الطبقة الغير مستقرة يجب كشط الطبقة و استبدالها
– استخدام تصميم جيد للخلطة الإسفلتية
– استخدام مواد ركامية جيدة
– استخدام مواد إسفلتية جيدة

8-التشققات الحرارية
عندما تبرد الطبقة السطحية بسرعة فإنها تحاول أن تتقلص وتؤدي الإجهادات الداخلية المتسببة بهذه الطريقة إلى حدوث سلسلة تشققات عمودية على اتجاه السير تسمى تشققات الانكماش ( Shrinkage Cracking ).
وعندما تتغير درجات الحرارة بالطبقة السطحية ينتج بسبب تكرار دورات تغير درجات الحرارة تشققات طولية وعرضية تسمى ( تشققات الإجهاد الحراري) (Thermal Fatigue Cracks )
السبب:
انخفاض حاد في درجات الحرارة
الحل:هناك خيارات عديدة متاحة تعتمد على شدة التصدع أو توقعات الازدحام المروري، والمناخ السائد والميزانية المرصودة للصيانة والعامـل الأهم منع الرطوبة ( الميـاه) من التسرب إلى هـذه الشقــوق (الصد وع ) والتسبب في الأضرار للبنية الداخلية للطبقات .
إن استخدام البوليمر المعدل والذي وجد أنه يتحمل درجات الحرارة المنخفضة هو وسيلة فعالة للعلاج
يمكن منع التصدع الحراري باستخدام مواد ذات جودة خلال عملية صناعة الخلطة ومعالجة الطبقات السطحية للطريق قبل استهلاكها النهائي.
أضرار الرصف الإسفلتي في المناطق الصحراوية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة عشر − 7 =

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق